قطر تشتري مقاتلات فرنسية في ظل تصاعد التوتر بالمنطقة

2017-12-07 - 4:59 م

مرآة البحرين (رويترز): وقع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عقودا بمليارات الدولارات في القطاع العسكري وقطاع النقل مع قطر يوم الخميس، تشمل بيع مقاتلات رافال ومئات العربات المدرعة في ظل تصاعد التوترات بالشرق الأوسط.

ويزور ماكرون الدوحة لإجراء محادثات مع أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني بشأن مكافحة تمويل الإرهاب في وقت تشهد فيه منطقة الشرق الأوسط صراعا على النفوذ بين السعودية وإيران.

واتفقت قطر على تعزيز خيار يرجع إلى عام 2015 لشراء 12 مقاتلة رافال إضافية من شركة داسو الفرنسية وقالت إنها قد تشتري 36 مقاتلة أخرى. واشترت قطر بالفعل 24 طائرة تبلغ قيمتها نحو ستة مليارات يورو (7.11 مليار دولار) وشملت هذه الصفقة صواريخ.

شملت صفقات يوم الخميس التزام قطر بشراء 490 مركبة مدرعة من شركة نكستر للصناعات الدفاعية، لترسل بذلك إشارة إلى جيرانها بعدما قطعت السعودية والإمارات العربية المتحدة والبحرين ومصر العلاقات السياسية والتجارية مع الدوحة في يونيو حزيران. وتتهم هذه الدول قطر بدعم الإرهاب وهو ما تنفيه الدوحة.

وقالت قطر أيضا إنها ستشتري 50 طائرة إيرباص من طراز إيه 321-‭‭‬‬‬نيو‭‭‭‭‬‬‬‬‬ مع خيار لشراء 30 طائرة أخرى.

كما منحت كونسورتيوم يضم شركة آر.إيه.تي.بي وشركة السكك الحديدية إس.إن.سي.إف الفرنسيتين عقد بناء وتشغيل المترو في العاصمة القطرية الدوحة في صفقة تقدر قيمتها بثلاثة مليارات يورو.

وتربط باريس علاقات تجارية وسياسية وثيقة مع قطر، وتشجع الاستثمارات القطرية في فرنسا التي يملك فيها البلد الخليجي الغني بالغاز أصولا بقيمة نحو عشرة مليارات دولار بالفعل.

وتقاربت قطر مع إيران وسعت لتعزيز جيشها بعد تدهور علاقاتها مع جيرانها، كما وقعت صفقات معدات عسكرية مع الولايات المتحدة وروسيا وبريطانيا.

 


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus