المعتقل محمد جواد برويز التقى عائلته "استثنائيا" لإبلاغها وصيته

2017-10-11 - 7:07 م

مرآة البحرين: التقى المعتقل السياسي البارز محمد جواد برويز بعائلته في سجن جو الأربعاء (11 أكتوبر/ تشرين الأول 2017) لإبلاغ وصيته حسبما ذكرت عائلته.



وذكرت العائلة إنه طلب لقاءها بشكل استثنائي لإبلاغها وصيته بسبب تدهور صحته.



وقال برويز "إن الأعمار بيد الله. لا أعلم متى أموت (...) ‏لكني سأموت وأنا مقتنع بأن طريقي طريق الحق"، في حين ذكرت عائلته أنها وجدته متعبا جدا ويتكئ على عكاز بأربع أرجل.



وذكر خلال اللقاء "أنه لا ينام بسبب الآلام في عظامه ورأسه ولا علاج متخصص وحقيقي لوضعه الصحي".



وقال برويز إن قادة المعارضة المعتقلين "ما زالوا يعانون الانعزال عن العالم الخارجي والناس والتحدث واللقاء بالسجناء الآخرين أو الإطلاع على الأخبار". ⁩



وكشف برويز إن النائب عباس الماضي زار قادة المعارضة في السجن، وذكر أنه بكى عند رؤيته إياهم.



ومنذ فبراير/ شباط 2017 يمتنع رموز المعارضة عن الزيارات العائلية بسبب المضايقات التي يتعرضون لها وتقليص فترة المقابلات.


التعليقات
التعليقات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

comments powered by Disqus